الرئيسية / 1 / العالم / الرئيس الروسي: كييف تتحمل مسؤولية التصعيد الأخير في جنوب شرق أوكرانيا

الرئيس الروسي: كييف تتحمل مسؤولية التصعيد الأخير في جنوب شرق أوكرانيا

موسكو – جادو

اعتبر الرئيس الروسي ” فلاديمير بوتين ” أن كييف وليست قوات الدفاع الشعبي لسكان جنوب شرق أوكرانيا، تتحمل مسؤولية تصعيد الوضع الميداني في شرق البلاد في الآونة الأخيرة.

وقال ” بوتين ” في تصريحات له الثلاثاء 18 أغسطس خلال زيارته إلى شبه جزيرة القرم: «للأسف الشديد إننا نرى اليوم تصعيدا، وذلك ليس ذنب قوات الدفاع الشعبي، بل يتحمل الطرف الآخر المسؤولية عنه».

الرئيس الروسي كييف تتحمل مسؤولية التصعيد الأخير في جنوب شرق أوكرانياوتابع أن الجانب الروسي يملك معلومات تدل على أن الجيش الأوكراني يكثف وجوده في دونباس ويعزز قواته بآليات قتالية إضافية.

وأعاد ” بوتين ” إلى الأذهان أن قوات الدفاع الشعبي قد اقترحت سحب كافة الآليات من عيار أقل من 100 ملم من خط التماس في دونباس، لكن القوات الحكومية لم تقدم على هذه الخطوة، بل تعمل على زيادة وجودها العسكري في شرق البلاد.

وأعرب الرئيس الروسي عن أمله في ألا تتحول التطورات الراهنة في دونباس إلى صدامات مسلحة واسعة النطاق بين الطرفين، مؤكدا على عدم وجود بديل لحزمة اتفاقات “مينسك-2” السلمية.

وأوضح : «لا يوجد أي بديل لتسوية الوضع (على أساس اتفاقات مينسك)، وفي نهاية المطاف سيتغلب السلام بلا شك. أما مهمتنا فتكمن في التقليل من الخسائر التي سنتكبدها في الطريق إلى السلام، إلى أدنى حد ممكن» .

شاهد أيضاً

الفاتيكان يناشد جميع الأطراف استئناف البحث عن سبيل نحو السلام في ليبيا

أعرب بابا الفاتيكان فرنسيس اليوم الأحد عن قلقه البالغ إزاء مستجدات الأحداث في ليبيا، داعيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.