الرئيسية / 1 / ليبيا / وفد إعلامي أجنبي يزور بلدية صبراتة

وفد إعلامي أجنبي يزور بلدية صبراتة

7وفد إعلامي أجنبي يزور بلدية صبراتةأستقبل المجلس البلدي صبراتة الأربعاء الماضي  وفداً إعلامياً أجنبياً مكون من 4 صحفيين عن صحيفة لوموند الفرنسية و وكالة الأنباء الأمريكية أسوشيتد برس و مؤسسة ناشيونال جيوغرافيك أمريكا وصحفية إيطالية مستقلة بالتنسيق مع دائرة الإعلام الخارجي بوزارة الخارجية لإجراء تحقيق صحفي عن حقيقة الوضع الذي تعيشه بلدية صبراتة.

وكان في استقبال الوفد عميد و أعضاء المجلس البلدي صبراتة وعدد من المسؤولين الأمنيين بالمدينة ، وتضمنت زيارة الوفد جولة صحفية إلى معهد تدريب الشرطة بصبراتة ( معسكر البراعم سابقاً ) لتوثيق التدريبات التي تجريها الدفعة الجديدة من جهاز الشرطة وسط عروض أمنية قدمها طلبة المعهد للوفد.

كما تضمنت جولة الوفد الصحفي زيارة لأثار صبراتة والمسرح الأثري حيث أجرى الوفد عدد من اللقاءات مع المسؤولين في البلدية وفد إعلامي أجنبي يزور بلدية صبراتة 00من ضمنها لقاء مع عميد البلدية ” حسين الذوادي ” و أخر مع مدير مديرية الأمن الوطني بصبراتة ” عبدالسلام شوية “.

و أطلع الوفد صباح أمس الخميس على آلية عمل لجنة الموارد واعمار صبراتة بالمجلس البلدي صبراتة في عملية حصر وتنظيم العمالة الوافدة داخل البلدية.

يأتي هذا في إطار اهتمام المجلس البلدي صبراتة بإظهار حقيقة الوضع الذي تعيشه البلدية عبر وسائل الإعلام الدولية والمحلية والتعاون مع وسائل الإعلام للكشف على بؤر التوتر لسد الفراغ الذي ينتهزه المجرمون لانتشار الفوضى والفساد والتطرف ولمحاولة تحسين صورة صبراتة التي شوهها الإعلام في الفترة الأخيرة.

 

وفد إعلامي أجنبي يزور بلدية صبراتة 01

 

وفد إعلامي أجنبي يزور بلدية صبراتة 1

 

وفد إعلامي أجنبي يزور بلدية صبراتة 05

 

وفد إعلامي أجنبي يزور بلدية صبراتة 7

 

وفد إعلامي أجنبي يزور بلدية صبراتة 9

 

وفد إعلامي أجنبي يزور بلدية صبراتة 31

 

وفد إعلامي أجنبي يزور بلدية صبراتة

 

شاهد أيضاً

قرقاش: حفتر وأصدقاء آخرون اتخذوا قرارات أحادية خاطئة

  قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية ” أنور قرقاش” إن بعض أصدقاء بلاده اتخذوا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.