الرئيسية / 1 / ليبيا / اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان تدين حالات الاختطاف والاغتيالات بمدينة أجدابيا

اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان تدين حالات الاختطاف والاغتيالات بمدينة أجدابيا

أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ، عن إدانتها الشديدة إزاء تصاعد حالات الاختطاف و الاغتيالات المنظمة بمدينة إجدابيا شرق البلاد ، ضد رجال التيار السلفي ورجال الدين ونشطاء المجتمع المدني والسياسيين والصحفيين وأفراد وضباط الجيش والأمن بالمدينة.

وعبرت اللجنة  في بيان لها صدر الخميس 26 نوفمبر وتسلمت وكالة فساطو الإخبارية نسخة منه ، عن بالغ قلقها الشديد إزاء هذه الاغتيالات المنظمة والاختطاف الأخيرة التي بلغت خلال هدا الأسبوع إلي 10 حالات اغتيال و8 حوادث اختطاف من بينهم أتنين صحفيين وأربعة عسكريين التي باتت تشير بوضوح إلى أن ما يعرف بتنظيم الدولة “داعش” في ليبيا يطرق بشدة أبواب مدينة إجدابيا للسيطرة عليها, وذلك من خلال تبنيه لأكثر من عملية اغتيال بالمدينة.

اللجنة الوطنية لحقوق الانسان

وكانت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ،قد حذرت مراراً وتكراراً من خطر التنظيمات الإرهابية كتنظيم داعش والقاعدة وأنصار الشريعة الإرهابيين المتزايد والتهديد الذي تشكله هذه الجماعة على وحدة البلاد وعلى جميع الليبيين بغض النظر عن انتماءاتهم الاجتماعية والسياسية .

وأكدت اللجنة أن الأوان قد آن لكي ينبذ الليبيون خلافاتهم ويتضافروا ويوحدوا الجهود لمواجهة آفة الإرهاب والتطرف بليبيا ، مشددة على الحاجة الملحة للخروج من الأزمة السياسية الراهنة في ليبيا دون تأخير.

وحثت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ، مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم بليبيا على ضرورة الإسراع في اعتماد حكومة الوفاق الوطني الليبي للخروج من الأزمة السياسية الراهنة بأسرع وقت ممكن وذلك لتوحيد الجهود الداخلية لمواجهة خطر الإرهاب والتطرف بليبيا الذي بات يتصاعد خطره بعموم البلاد.

شاهد أيضاً

ألمانيا و أوكرانيا ترفض منح الزهاوي تأشيرة دخول إلى أراضيها

رفضت أوكرانيا منح تأشيرة الدخول لأراضيها لتلقي العلاج لأحد قيادات عملية الكرامة ” جمال الزهاوي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *