الرئيسية / 1 / الشرق الأوسط / الجامعة العربية تطالب بوضع استراتيجية عربية لمساعدة ليبيا عسكرياً

الجامعة العربية تطالب بوضع استراتيجية عربية لمساعدة ليبيا عسكرياً

الجامعة العربية تطالب بوضع استراتيجية عربية لمساعدة ليبيا عسكرياًدعا مجلس جامعة الدول العربية مجدداً لاحترام وحدة وسيادة ليبيا وصيانة أراضيها والحفاظ على استقلالها السياسي والالتزام بالحوار السياسي الليبي، ونبذ العنف ودعم العملية السياسية الجارية في مدينة الصخيرات تحت رعاية الأمين العام للأمم المتحدة.

وأبدى المجلس في بيان أصدره في ختام اجتماعه الطارئ الثلاثاء 18 أغسطس، لبحث الأوضاع في ليبيا، ارتياحه لمواصلة عقد جولات الحوار الوطني الليبي بمدينة جنيف، في إطار مبادرة الأمم المتحدة تحت رعاية مبعوثها إلى ليبيا ” برناردينيو ليون “، وناشد الأطراف الليبية التحلي بالمرونة وإعلاء مصلحة ليبيا العليا وسرعة تشكيل حكومة وفاق وطني.

وأكد المجلس أن الحاجة أصبحت ملحة في هذه الظروف العصيبة للتعجيل بوضع استراتيجية عربية تضمن مساعدة ليبيا عسكريا في مواجهة ارهاب داعش وتمدده على أراضيها، داعيا المجتمع الدولي لدعم الحكومة الليبية ( حكومة طبرق ) في مواجهة الانتهاكات والمجازر التي ترتكبها عصابة داعش الإرهابية في حق الابرياء بمدينة سرت، ووضع خطة شاملة تكفل محاربة الإرهاب في جميع البلدان والمناطق.

وحول طلب وفد الجزائر بأن يندرج مساعدة ليبيا عسكرياً ضمن السياق السياسي والحل التوافقي المنشود من قبل المجتمع الدولي باعتباره السبيل الوحيد لحل الأزمة الليبية من خلال الحوار الشامل التوافقي بين الاشقاء الليبيين وتشكيل حكومة وحدة وطنية تتولى مواجهة التحديات والمخاطر باعتبارها المؤهلة للقيام بالمهام السيادية لكل جيش وطني والمساهمة الفعالة في محاربة الارهاب، أكد سفير الأردن ومندوبها بالجامعة العربية رئيس الاجتماع السفير ” بشر الخصاونة ” خلال مؤتمر صحفي أن التصريح الجزائري التفسيري المضاف الى القرار الختامي لمجلس الجامعة حول ليبيا، لا يمثل تحفظا على القرار بل مجرد تفسير وتوضيح لوجهة النظر الجزائرية حول التدخل العسكرى لليبيا، موضحا أن هذا القرار حول ليبيا خرج بإجماع جميع الحضور.

شاهد أيضاً

قرقاش: حفتر وأصدقاء آخرون اتخذوا قرارات أحادية خاطئة

  قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية ” أنور قرقاش” إن بعض أصدقاء بلاده اتخذوا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.