الرئيسية / 1 / ليبيا / وزارة التربية والتعليم: 134682 ألف طفل ليبي سيلتحقون بمقاعد الدراسة خلال العام الدراسي القادم

وزارة التربية والتعليم: 134682 ألف طفل ليبي سيلتحقون بمقاعد الدراسة خلال العام الدراسي القادم

كشفت وزارة التربية والتعليم بحكومة الإنقاذ الوطني ، عبر صفحتها بشبكة المعلومات الدولية ” الانترنت ” ، أن عدد التلاميذ المستجدين بالصف الأول من مرحلة التعليم الأساسي ، الذين سيتم اكتتابهم ، بلغ 134682 من الذكور والإنات ، بينهم 68577 ذكرا، و66105 إناث .

وأوضحت الوزارة ، أن فتح باب التسجيل للعام الدراسي 2015-2016 للمستجدين بالصف الأول من مرحلة التعليم الأساسي من مواليد2009 . م سيكون يوم الأحد الموافق الثاني من شهر أغسطس القادم ، وسيستمر إلى غاية يوم الخميس الموافق ” 27 أغسطس 2015 . م .

مكتب الإعلام بوزارة التربية والتعليم نتائج امتحانات الشهادة الإعدادية لم تعلن بعد

وشددت الوزارة ، على السادة مديري المدارس ، التقيد بتسجيل التلاميذ من مواليد (1-1-2009)إلى( 31-12-2009 ).فقط ، ويكون ذلك من خلال الوثائق الرسمية ، على أن يكون مدير المدرسة مسؤولا مسؤولية مباشرة عن أي مخالفة تقع أثناء التسجيل ، والالتزام بمواعيد التسجيل ، ابتداءً من يوم الأحد الموافق( 2-8-2015 )إلى يوم الخميس( 27-8-م2015 م).

وطالبت الوزارة ، أقسام المتابعة في المناطق التعليمية والبلديات ، بالوقوف ومتابعة عملية التسجيل ، وفق اللوائح والشروط والضوابط الفنية وإيقاف المخالف لها .

يذكر أن اللائحة رقم “210” لسنة 2011 ميلادي الخاصة بتنظيم التعليم التعليم الأساسي والثانوي بالباب الثاني منها الخاص بنظام الدراسة والامتحانات بالتعليم الاساسي والثانوي بفصله المتعلق بنظام التسجيل والقبول ، وكذلك بالاستناد على الكتيب الإحصائي الخاص بسنوات الميلاد لعام 2010ميلادي الصادر من مصلحة الإحصاء والتعداد بوزارة التخطيط بيّن ان العدد الإجمالي لمواليد 2009 .م المستهدفين للاكتتاب للعام الدراسي 2015-2016 ، بلغ 134682 من الذكور والإناث ، منهم 68577 ذكرا ، و66105 إناث.

شاهد أيضاً

قرقاش: حفتر وأصدقاء آخرون اتخذوا قرارات أحادية خاطئة

  قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية ” أنور قرقاش” إن بعض أصدقاء بلاده اتخذوا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.