الرئيسية / 1 / ليبيا / مجلس أعيان ليبيا للمصالحة يبحث في اجتماعه الثاني ببلدية الأصابعة تشكيل مجموعة العمل الوطني للتهدئة

مجلس أعيان ليبيا للمصالحة يبحث في اجتماعه الثاني ببلدية الأصابعة تشكيل مجموعة العمل الوطني للتهدئة

عُقد صباح الاربعاء 3 مارس ببلدية الأصابعة الاجتماع الثاني لمجلس الحكماء والشورى والأعيان بليبيا تحت شعار ” التهدئة الشاملة سبيل للخروج من الأزمة الراهنة ” وذلك لتشكيل مجموعة العمل الوطني للتهدئة من أجل حل النزاع القائم بالبلاد .

وأكد المجتمعون في كلماتهم على أن التهدئة هي السبيل للخروج من الأزمة ، وإنهاء الانقسام السياسي ، ونبذ استخدام القوة لرسم الحوار ، وأن هذا لا يتأتى الا عبر التواصل مع كل الأطراف لإنهاء الانقسام والتشردم وتمتين الوحدة الوطنية وحماية النسيج الاجتماعي المتماسك في الأصل .

مجلس أعيان ليبيا للمصالحة يبحث في اجتماعه الثاني ببلدية الأصابعة تشكيل مجموعة العمل الوطني للتهدئةوقال رئيس مجلس أعيان ليبيا للمصالحة “محمد المبشر” : ( إن هذه المبادرة لا علاقة لها بالحوار السياسي ، وإن دور أعضاء هذا المجلس هو الإصلاح بعيداً عن التجاذبات السياسية وإن دورهم يقتصر على مصالحة الليبيين فيما بينهم وعلى الدعوة إلى عدم استخدام السلاح وحل الأمور سلمياً).

وعرض رئيس لجنة مجموعة العمل الوطني للتهدئة الشيخ “سالم مادي” استمارة استبيان تضمن مجموعة من النقاط التي تتطلب من الجميع العمل من أجل الوصول إلى تهدئة شاملة في البلاد .

وناقش المجتمعون آلية تنفيذ وتوزيع وجمع هذا الاستبيان الذي سيتم توزيعه على كافة المناطق الليبية للموافقة عليه ، وطرق التسويق لهذا المشروع الوطني إعلامياً ، وتأسيس حاضنة شعبية لمبدأ التهدئة والركون إلى السِلم الاجتماعي والوفاق الوطني بين أبناء الوطن الواحد والتفرغ لبناء دولة المؤسسات والقانون التي ثار الليبيون من أجلها في السابع عشر من فبراير .

وشارك في الاجتماع مجالس الإصلاح والشورى والأعيان ومؤسسات المجتمع المدني من مختلف المُدن والمناطق الليبية ، وأعضاء المجلس البلدي ومدير الأمن بالأصابعة والنشطاء والمثقفين وعدد من وسائل الإعلام المحلية .

شاهد أيضاً

قرقاش: حفتر وأصدقاء آخرون اتخذوا قرارات أحادية خاطئة

  قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية ” أنور قرقاش” إن بعض أصدقاء بلاده اتخذوا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.